المركز الاستشفائي الجامعي بمراكش يقود قافلة طبية الى نيجيريا

img

عبد الرحيم الضاقية

في إطار دعم التعاون الإفريقي المغربي  ، نظم المركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش  قافلة طبية  لولاية زامفارا النيجيرية. وتهدف هذه القافلة المتعددة التخصصات و المكونة من عدة أطباء مغاربة القيام بفحوصات طبية و عمليات جراحية لفائدة الساكنة المحلية بالإضافة الى توزيع  ما يناهز نصف طن من الأدوية. 

و عرفت القافلة في أيامها الأولى إجراء عمليات تهم كلا من إزالة داء المياه البيضاء او ما يعرف بالجلالة على مستوى طب العيون ، بالإضافة الى عمليات جراحة الفك والوجه  خاصة زراعة الشفا الأرنبية و التي شكلت سابقة طبية حيث اعتبرت الأولى من نوعها في المنطقة . وكذا عمليات و فحوصات خاصة بأمراض القلب و الشرايين ، كما همت أمراض النساء و التوليد و المسالك البولية. 

 وقد نظمت هذه القافلة الطبية بمشاركة عدة فعاليات مدنية بالمركز الاستشفائى الجامعي محمد السادس بمراكش وتضم جمعية أساتذة كلية الطب و الصيدلة بالمركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش ، جمعية الأطباء الداخليين بالمركز؛ وكذا جمعية الأطباء المقيمين بالمركز. و بشراكة مع جمعية HIMMA FONDATION بنيجيريا.   

ولقيت هذه المبادرة الإنسانية استحسانا كبيرا من طرف الساكنة واحتفاء و اهتماما كبيرين من طرف السلطات النيجيرية، حيث حظي الوفد الطبي باستقبال رسمي من طرف حاكم ولاية زامفارا الذي ثمن هذه المبادرة  و شكر القيمين عليها كما دعا إلى ان تشكل خطوة أولى في سلسلة مبادرات أخرى  تضمن تخصصات متعددة تعد ساكنة ولاية زامفارا في أمس الحاجة اليها.

إلى ذلك استمرت الحملة الطبية إلى غاية 04 يونيو  2017 وشكلت خطوة مهمة في دعم و تعزيز التعاون الوثيق بين المملكة المغربية و الجمهورية الفيدرالية النيجيرية في عدة مجالات خاصة المجال الصحي.

 و بهذه المبادرة أبان المغرب عن حس عال في الاهتمام بالشأن الافريقي على مختلف الأصعدة مرتكزا على تقديم كل أشكال الدعم و المساندة في إطار التنمية جنوب /جنوب التي أصبحت تنهجها المملكة خاصة بعد عودتها لحظيرة إفريقيا.

 

مواضيع متعلقة

اترك رداً

Anti-spam: complete the taskWordPress CAPTCHA