” تعزيز التنمية المحلية العادلة ودمج مقاربة النوع الإجتماعي في برنامج عمل الجماعات الشريكة ” في ملتقى بمراكش

img

عبد العالي بجو. 

نظم المعهد المغربي للتنمية المحلية IMADEL يوم الخميس 25 ماي 2017 بمقر جمعية النخيل بمراكش، ملتقى إخباري -تحسيسي ولتبادل التجارب لفائدة الفاعلات والفاعلين المتدخلين في إعداد وتنفيذ وتتبع وتقييم برنامج العمل الجماعي ل10 جماعات بجهة مراكش آسفي شريكة في مشروع “الرفع من التمثيلية النسائية بالهيئات المنتخبة وتعزيز التنمية المحلية العادلة عبر دمج مقاربة النوع الإجتماعي في برنامج عمل الجماعات الشريكة”، والمتمثلة في مقاطعة جليز ومقاطعة المنارة وجماعة السويهلة وجماعة سيدي الزوين وجماعة أيت فاسكا وجماعة آيت أورير وجماعة سيدي رحال وجماعة العطاوية الشعيبية وجماعة أولاد عراض وجماعة زمران.

المشروع الذي يدخل ضمنه هذا الملتقى تم انتقاؤه في 2015 في إطار برنامج “دعم الاتحاد الأوروبي للخطة الحكومية للمساواة” الممول من طرف الاتحاد الأوروبي بشراكة مع وزارة الأسرة والتضامن والمساواة والتنمية الاجتماعية ووكالة التنمية الاجتماعية.

يهدف مشروع IMADEL إلى التمكين السياسي للنساء وتبني مبادئ المساواة وتكافؤ الفرص داخل الجماعات الترابية المنتخبة، ويتضمن مجموعة من الأنشطة تهم تحسيس وتعبئة وتقوية قدرات ومواكبة النساء المرشحات لإنتخابات 2015 والمنتخبات والمنتخبين والفاعلات والفاعلين الجهويين والمحليين وممثلات وممثلي الجمعيات ووسائل الإعلام …

سيتناول هذا الملتقى موضوع “تعزيز التنمية المحلية العادلة ودمج مقاربة النوع الإجتماعي في برنامج عمل الجماعات” عبر تخصيص الموارد المتوفرة، لتحقيق احتياجات الرجال والنساء، ولتخفيف الفوارق الاجتماعية والمجالية؛ وسيكون مناسبة  لتبادل التجارب والخبرات بين الجماعات الشريكة، وكذا رصد التحديات والصعوبات الواردة في هذا الشأن .

         

مواضيع متعلقة

اترك رداً

Anti-spam: complete the taskWordPress CAPTCHA