مراكش تحتضن الملتقى الوطني الرابع لجمعيات أمهات وآباء وأولياء التلاميذ بمراكش

img

عبد العالي بجو      تنظم الرابطة الجهوية لجمعيات أمهات وآباء وأولياء التلاميذ لجهة مراكش آسفي والفيدرالية الوطنية المغربية لجمعيات أمهات وآباء وأولياء التلاميذ الملتقى الوطني الرابع لجمعيات أمهات وآباء وأولياء التلاميذ تحت شعار” الجودة التربوية مدخل أساسي لتحقيق التنمية ” أيام الجمعة والسبت والأحد 28/29/30أبريل 2017 بمراكش، بتعاون مع وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة مراكش آسفي المديرية الاقليمية للتربية والتكوين مراكش مجلس جهة مراكش ولاية مراكش مجلس عمالة مراكش والمجلس الجماعي 

      و يشكل الملتقى الوطني محطة تنظيمية هامة،ومناسبة للتلاقي والتحاور بين جمعيات أمهات وآباء وأولياء التلاميذ على الصعيد الوطني من جهة، وبين فعاليات وفرقاء وشركاء تربويين من جهة أخرى حول قضايا تعليمية، وتسليط الضوء على الاختلالات التي يعرفها قطاع التربوية والتكوين،واقتراح بعض الحلول الواقعية التي من شأنها أن تساهم في إصلاح المنظومة التربوية،مع تحديد الآليات الناجعة للترافع الناجح والجيد خدمة لمكونات المؤسسات التربوية.

      وبما أن الملتقى يكتسي صبغة وطنية تتوافق مع تنزيل الرؤية الاستراتيجية لإصلاح التعليم 2015-2030، تم تحديد خمس ورشات تتمحور حول الجودة التربوية،وهي كالتالي:

– الورشة الأولى(حول):”دعم الانشطة الثقافية والرياضية والابداعية تحقيقا للجودة والانصاف “

– الورشة الثانية (حول)  : ” إشكالية تمويل التعليم وتجويد علاقته بالمدرسة ومحيطها ”               

– الورشة الثالثة(حول): “التعبئة المجتمعية لتحسين جودة التعلم ” 

– الورشة الرابعة(حول):”الارتقاء بجمعيات أمهات وآباء وأولياء التلاميذ لتجويد ادائها”

– الورشة الخامسة(حول): “رؤية جمعيات الآباء لجودة التدبير الاداري والتربوي”

ينتظر من هذه الورشات تحديد الاشكالية بواقعية، واقتراح الحلول لتجاوز المعيقات ليكون لها أثرا ايجابيا على المنظومة التعليمية.

     ويعتبر الملتقى الوطني محطة أساسية لتقييم عمل المكتب الوطني بصفة خاصة وعمل جمعيات الآباء بصفة عامة،ومناسبة لوضع استراتيجية عمل على ضوء التعديلات المرتقبة في الخطة الاصلاحية للرؤية الاستراتيجية 2015/2016 المقترحة من طرف المجلس الأعلى للتربية والتكوين، للمساهمة إلى جانب الإدارة المعنية في تصحيح مجموعة من التعثرات التي أثرت على سير الدراسة ونتائج التلاميذ.

      ويستهدف الملتقى تقوية الدور الترافعي لجمعيات أمهات وآباء وأولياء التلاميذ. والعمل على التعبئة المجتمعية حول المدرسة العمومية و يتوخى تحقيق مجموعة من النتائج كجمعيات منخرطة وشريكة في الإصلاح؛ توصيات واقعية لحل مشكلات المنظومة التربوية. جمعيات أمهات وآباء وأولياء التلاميذ فاعلة ومتابعة للشأن التربوي .

     هذا وقد أسهمت جودة التعليم التربوي في العديد من الدول المتقدمة في رسم مسيرة المجتمعات ونهضتها، وإنشاء الدولة الحديثة ومؤسساتها وأجهزتها، ولهذا أخذت قضايا الجودة وعلاقتها بالتنمية جانباً كبيراً من النقاشات التي تجري في العديد من المحافل والمؤتمرات العالمية، وتزايد الاهتمام بمخرجات مؤسسات التعليم ونواتجها بشكل كبير، الأمر الذي يتطلب وضع آليات واضحة لربط تداعيات التغيير التي يشهدها قطاع التعليم مع متطلبات العولمة واقتصاد المعرفة والتنمية المجتمعية، وإمكانية الاستثمار الحقيقي في هذا المجال.

وبات من المؤكد أن هناك ضرورة لتطوير معايير ضمان الجودة من خلال إعادة النظر في رؤية المؤسسة ورسالتها وأهدافها وتصميم المناهج الدراسية وطرق التعليم وتجويد علاقة المدرسة بالأسرة لتتوافق مع تحديات العصر الحالي وتكون قادرة على الإيفاء بمتطلبات ومواصفات سوق العمل العالمي وإثبات جودتها وكفاءتها. 

        يذكر أن كل من الرابطة الجهوية لجمعيات أمهات وآباء وأولياء التلاميذ مراكش _ آسفي والفيدرالية الوطنية المغربية لجمعيات أمهات وآباء وأولياء التلاميذ حركتان تصحيحيتان في المجال الجمعوي المهتمة بالشأن التربوي وبعلاقة الأسرة بالمدرسة  ، الأولى : أسست سنة 2010 بمراكش ، والثانية أسست سنة 29 نونبر سنة 2013 بمدينة مكناس ، وكلاهما يرومان دعم المبادئ الأساسية لنظام التربية والتعليم وحماية مكتسبات المدرسة العمومية، والارتقاء بجودة الخدمات التي تقدمها المغربية ، وتحسين الحكامة بها الدفاع عن الحقوق المشروعة  للمتمدرسين وحمايتهم من كل أشكال العنف والإقصاء أوالتمييز، وتمتين ومأسسة التعاون بين الأسرة والمدرسة وتعبئة المجتمع من أجل تعزيز احتضانها، ثم تقوية قدرات جمعيات الاباء وأمهات وأولياء التلاميذ وتنظيماتها الاقليمية والجهوية ودعم أنشطتها وصاحبتها في مشاريعها دعم برامج محو الامية والتربية غي النظامية وتعميم التمدرس ومحاربة الهدر المدرسي .

مواضيع متعلقة

اترك رداً

Anti-spam: complete the taskWordPress CAPTCHA